شجرة الغاف ومذا تعرف عنها

خليجية

شجرة الغاف تثير في نفسي تسأؤلات كثيرة ، و هذه التسأولات بدأت بعدما لاحظت عزوف بعض المواطنين من السكن بالفلل المزروع بها شجرة الغاف سابقا علي اعتبار ان الشجرة تسجنها عائلة من الجن و تؤذي اصحاب البيت ، و امس قرأت بجريدة البيان عن مواطن عندة مزرعه بها الاف من شجر الغاف و قام بالتبرع بعدد 10,000 شجرة غاف لبلدية دبي ، و اشوفه امس يبتسم و لا لابسنه جن و لا شياطين
فما حقيقة شجرة الغاف ؟؟

——————————————————————————–
خليجية
تبدو شامخة
خليجية
والحين أترككم مع تقرير شهرة الغاف

و اليكم موضوع شيق عن شجرة الغاف

شجرة الغاف التي تُعرف بـ "الشجرة المظلة" و"شجرة الكثبان" وأيضا بمرمدات بروسوبيس، هي شجرة فطرية دائمة الخضرة، تنتمي الى نفس الفصيلة التي تنتمي اليها أشجار الخرنوب والقتات. توجد في الجزء الشرقي من إمارة أبوظبي وتمتد شمالا الى دبي والإمارات الشمالية.

وهي موجودة أيضا في المناطق الصحراوية الشرقية الأخرى مثل إيران وأفغانستان والهند وباكستان.
تنمو شجرة الغاف منفردة أو على شكل مجموعات وغابات صغيرة، وتمتلك قدرة عجيبة على التأقلم المثالي مع البيئة الصحراوية القاحلة. ويساعدها على ذلك، نظام شامل ورائع يتمثل في طبيعة جذورها التي يُمكن أَن تصل الى أعماق بحدود 30 متر لنَقْر وامتصاص المياه الجوفيّة،. كما ان نبتاتها المكشوفةَ تتطور عند انكشافها للهواء فتعمل على تخصيب التربة عن طريق إطلاق النيتروجين. إضافة إلى ذلك، فانه مع قدرتها على مُقاومة الجفاف لفترات طويلة والملوحة العالية، يبقيها دائمة الخضرة على مدار العام – وهي مميزات تضعها في مرتبة عالية في نظام البيئة الصحراوية.

فيما مضى، كانت شجرة الغاف المحصول الثابت الذي لا ينضب أبدا – مصدر غذاء ضروري للناس والحيوانات الأليفة والأحياء البرية. وفي شهور الصيف الحارة، وخصوصا خلال فترات الجفاف ا ل شديدة، عرفت الغاف بكونها المصدر الوحيد للغذاء والظل لمختلف الأحياء البرية والحيوانات الأليفة.

والواقع، انه لطالما أعتبرت شجرة الغاف بمثابة النسخة الطبيعية لتكييف الهواء، قبل اكتشاف وازدهار البترول.
بل وحتى في وقتنا المعاصر، فإن الناس يستعملون خشب شجر الغاف في بناء البيوت المسقوفة، حظائر الماشية، المجاري وغيرها، بالإضافة الى استخدام أخشاب أشجار الغاف الميتة كحطب وقود للشواء. جمال أشكالها وقوة تحملها وطول فترة بقائها أكسبها مكانة ومقرا في المدينة بوصفها أشجار للزينة.

ترجع علاقة الشعوب العربية مع شجرة الغاف الى أيام اكتشاف البدو لتواجد حياة البداوة في الصحراء. وبسببخصائصها وفوائدها كملجأ ومصدر غذاء ودواء لكلا الانسان والحيوان الذين يعيشون في الصحراء، فان البدويعتبرون شجرة الغاف عضوا مهما في العائلة البدوية وذات مكانة رفيعة مكللة بالعز والتقدير.

لعبت شجرة الغاف دورا مهما مكملا لنمط الحياة البدوية. فلأسباب عديدة، كانت معظم مخيمات الإبل والجمالتقع دائما في بساتين الغاف. كما انها المأوى الوارف الذي يستظل بفيئه الإنسان والحيوان في شهور الصيف الحارقة.

من أخشابها نتخذ حطبا للوقود ومن أوراقها علفا للماشية. بل ان أوراقها وقرناتها من مكونات أطباق السلطة عند البدو. كما ان العسل الطبيعي المفضل عند البدو، هو ذلك المأخوذ من النحل الذي يتغذى على أشجار الغاف. بالإضافة الى اعتبار أشجار الغاف بمثابة الطبيب المداوي نظرا لفوائده الطبية العديدة المعروفة بمعالجتها لأي مرض ابتداءً من الزحار الى بهاق البشرة.

ونظرا للدور الكبير الذي لعبته شجرة الغاف في حياة وتاريخ العرب منذ القدم، فانها ستحتل دائما بقلوبهم حبا فطريا وفي عقولهم منزلة رفيعة وتقديرا كبيرا. وقد آن الأوان لتأكيد ذلك الحب والتقدير باتخاذ خطوة إيجابية والقيام بإجراء حاسم، قبل أن تصبح شجرة الغاف مجرد اسما مكتوبا في صفحات التاريخ.

لشجرة الغاف ارتباط والتزام تاريخي وثيق بأبناء الإمارات فهي الشجرة الصديقة لهم طول العمر وكسبت هذه الشجرة المعمرة ود إنسان الإمارات وإهتمامه بها إضافة الى خدماته الغذائية والدوائية العديدة التي تقدمها لهم .
ومن هنا اصدر المغفور له باذن الله الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان المؤسس الباني توجيهاته بمنع قطع شجر الغاف والذي تم تعميمه على كافة إمارات الدولة

ولشجر الغاف أسماء بحسب مراحل عمرها حيث تسمى في صغرها بالحضيب ثم ان استوت وكبر عودها سميت نشوة ثم تسمى عود كما تسمى بالغاف وتسمى مجموعة الغاف كذلك أعودا أو كيلة
وكسبت شجرة الغاف اهتماما سكانيا كبيرا حيث اطلق اسمها على الأشخاص مثل اسم " غافة " و" غافان " و" غويفة " " بوحضوب " وعلى بعض المناطق والطرقات بل والمدارس ومنها :
بمدينة العين بابوظبي منطقة أم غافة وعود التوبة وأعواد المحبة وأعواد الشويهي .
وفي دبي عود ميثا وعود المطينة .
في الشارقة الغافية وغافة بن كامل .
في عجمان عيدان الرقايب بمنطقة الحميدية وعيدان هور العصا خلف الحميدية وعود ماغص بالطريق المؤدي من الحميدية الى الحليو وعيدان الدبدبه شرق عود ماغص .
وفي أم القيوين غافة القطو
في رأس الخيمة منطقة الغافية عود الصبيرة شرق جزيرة الحمراء " زعاب " وغافات فوندي في مزيرعه وعود الطاقة ويعود لاسم طائر الشاهين وعود الشحوح وغافات مقشر ناحية هور الغديرة وغافة البعير ناحية الفلية وغافة المناعي الدويش بشمل وزارة التربية والتعليم بدولة الإمارات عنيت بهذا الإهتمام القيادي والشعبي بالغاف لتطلق اسم الشجرة على مدرستين هما : مدرسة عود التوبة بالعين ومدرسة أم غافة بمنطقة العين التعليمية .
فيما يلي نظرة سريعة على شجرة الغاف.
الشجرة "المظلة"
لشجرة الغاف جذعا مستقيما يبدأ بالتفرع لبضعة أمتار فقط من الأرض. فروعها العلوية مرنة، طويلة ومتدلية مما يمنحها مظهرا فريدا على شكل مظلة. أما لحاؤها المائل لونه للبني الرمادي، فانه عادة ما يبدو مشققا أو متصدعا. أزهارها الصفراء تَتفتّح في أواخر الربيع/ وبداية الصيف لتتطور الى قرنات بأشكال اسطوانية ومقوسة. الآن، أصبحت تعرف عما تبحث عنه أثناء تواجدك في الصحراء!

في بيئة طبيعية، يمكن أن تنمو أشجار الغاف الى ارتفاع 25 مترا، أما في الصحراء القاسية، فمعظمها يستغرق وقتا طويلا للنمو الى ما يصل ما بين 8-12 مترا فقط. في سنوات النمو السبع الأولى، فهي تنمو بارتفاع لا يتجاوز الـ 70 سم في خلال خمس سنوات! وأطول شجرة غاف في الإمارات العربية المتحدة تجدها في حديقة مشرف العامة في دبي.

يمْكن لشجرة الغاف أن تعيش 100 عام على الأقل. ولو قمت بزراعة شجرة منها اليوم، فكن متأكدا من أنَّ ما لا يقل عن جيلين سيتمتعان بوجودها!

تحياتي أخوكم بو عواااشي
____________

تسلم اخوي بوعواشي ع الموضوع الرائع
مشكور اخي ع الموضوع المميز.
تسلم بو عواشي على الموضوع المميز والرائع
تسلم بوخالد ع حضورك الدايم
تسلم يا اخوي القايدي على هذا التقرير الرائع عن شجرة الغاف
مشكورين إخواني وأخواتي ع هذا المرور الكريم

وكله واحد ياخوي المزروعي انا او القايدي كلنا نمثل هذا الصرح

تحياتي لكم

تسلم اخوي بوعواشي على هالموضوع
الله يسلمك ويسلم غاليك

والف شكر لك ع المرور شيخي

شوبلاك علينا اليوم خلاص نبا البر قلبت علينا المواجع خلنا قدنسينا هههه

موضوعك مسكت نمسك الخشب عن نحسدك مبدع ابو عواشي

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.